هل تنضم دمشق إلى التحالف الإماراتي لمواجهة الإخوان المسلمين؟

تم التحديث: 23 أبريل 2020


واشنطن – عرب أميركا - خاص

ثمة مؤشرات متزايدة في الآونة الأخيرة على أن الإمارات تتجه نحو تحقيق مزيد من التقارب مع سورية، في خطوة يراها العديد من المراقبين بأنها تعكس قناعة أبوظبي بإمكانية ضم دمشق إلى التحالف المناهض لجماعة الإخوان المسلمين. فتجربة الحكومة السورية خلال سنوات الحرب مع الجماعات الإرهابية ومع مسلحي الإخوان المسلمين والذين يدورون في فلكهم، تجعل منها حليفا طبيعيا لأبوظبي وليس العكس.

ولعل آخر خطوة في هذا الاتجاه كانت مشاركة وفد يضم 40 على الأقل من رجال الأعمال الإماراتيين في معرض تجاري عقد هذا الأسبوع في العاصمة السورية. ومن بين أعضاء الوفد المشارك، ممثلون عن 26 شركة إمارتية مثل شركة أرابتك القابضة للإنشاء، وشركات استثمارية أخرى يرأسها رجال أعمال إماراتيون بارزون، إضافة إلى أعضاء من غرف التجارة حضروا المعرض.

وتنقل وكالة رويترز عن محمد حمد عوض الكريم، مدير تطوير الأعمال في شركة الشامسي لإمدادات منتجات السراميك، ومقرها دبي، قوله "هدفنا هو خلق سوق في سورية والمشاركة في مشاريع التعمير والإسكان".

وقال فاروق عصاصة، وهو مدير إداري أول في شركة عيسى الغرير، التي توفر سلاسل إمداد وتتاجر في السلع الزراعية الأساسية وتتخذ من دبي مقرا، إن الشركات تستكشف إمكانيات التجارة وتقيم أهدافها وميزانياتها.

وأضاف في حديث لتلفزيون رويترز في دمشق "هذا الموضوع بياخد وقت... وإنشالله كلشي بيجي بالتدريج".

وذكر أنه ليس قلقا من التحذير الأميركي من أن الشركات التي تبرم صفقات تجارية مع الحكومة السورية قد تواجه عقوبات. وأضاف أن حجم الوفد الإماراتي الكبير يبين أن الآخرين يتفقون معه في الرأي.

وكانت السفارة الأميركية في سورية قد كتبت على تويتر يوم 27 أغسطس آب أنها تلقت تقارير عن اعتزام بعض رجال الأعمال أو الغرف التجارية في المنطقة المشاركة في المعرض.

وقالت "نكرر تحذيرنا من أن أي شخص يمارس أعمالا تجارية مع نظام الأسد أو شركائه يعرض نفسه لاحتمال فرض عقوبات أميركية عليه".

يذكر أن الإمارات كانت قد أعادت فتح سفارتها في دمشق في ديسمبر/كانون الأول الماضي، كما سعت إلى توثيق علاقاتها مع سورية للتصدي لنفوذ منافستيها إيران وتركيا..


أحدث منشورات

عرض الكل

www.usarab.online

The Arabs of America

| Arab American Bilingual Newspaper & Advertising |

| Arabic Speaking Media for the Muslim Communities |

Serves Doctors and Business Owners in the USA and Canada.


You may contact us at this e-mail address:

editor@arabs-of-america.com