سكرتير سابق للزنداني: خالد الآنسي مرتزق تافه يعيش من قفا امرأة .!

من نماذج الخبل الإخواني وخطاب الكراهية المتبادل بين رموز التيار الإسلامي في اليمن .. مصطفى العمراني يروي قصة خلاف توكل كرمان مع آل الزنداني زاعما أنها تسلط عليهم خالد الآنسي كأجير لديها ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

أحقاد الإسلاميين على بعضهم أعمق وأخطر من أحقادهم على غيرهم

وصف الكاتب الصحفي محمد مصطفى العمراني زميلا له في الانتماء لتيار الإسلام المسيس هو خالد الآنسي اللاجيء السياسي في مملكة هولندا قائلا إنه أي الآنسي “مرتزق تافه يعيش من قفا امرأة .!”. ونشر العمراني في صفحته الشخصية على موقع فيسبوك صورة لخالد الآنسي إلى جانب الناشطة السياسية المعروفة توكل كرمان في إشارة منه إلى أنها المرأة المقصودة من عبارته.

جاء ذلك في سياق هجوم فضائحي غير مسبوق في شراسته ضد الآنسي ردا على ” تطاوله ” المستمر ضد الشيخ عبدالمجيد الزنداني أحد مؤسسي فرع جماعة الإخوان المسلمين باليمن بالتعاون مع آخرين من بينهم السياسي اليمني الراحل عبدالسلام خالد كرمان والد الناشطة الحائزة على جائزة نوبل للسلام توكل كرمان. كما يحسب خالد الآنسي على التيار الإخواني فكريا غير أنه ينكر الانتماء التنظيمي للإخوان.

محمد مصطفى العمراني

العمراني الذي سبق وأن عمل سكرتيرا إعلاميا للشيخ الزنداني أعرب عن اعتقاده بأن خالد الآنسي ليس له أية خصومة مع الشيخ الزنداني لكنه كتب ما يزيد عن 700 منشورا خلال الأيام الماضية كانت كلها مكرسة للنيل من الشيخ الزنداني وأسرته تزلفا لتوكل كرمان.

وروى العمراني قصة خلاف أسرة الزنداني مع توكل كرمان قائلا إن “توكل كرمان غضبت عندما أرسل رجل الأعمال عبد الواسع هائل سعيد أنعم قبل أيام رسالة يشكر فيها الشيخ الزنداني وأبناءه على رعايتهم له أثناء تلقيه العلاج من وباء كورونا ويشكرهم على تقديمهم له مكملات غذائية عشبية أسهمت في شفائه، حسب رسالته التي أرسلها لأبناء الشيخ.” وبعد نشر تلك الرسالة بعد استئذان الحاج عبد الواسع بالنشر قال العمراني: ” قامت قيامة توكل أرغت وازبدت واتصلت وأرسلت الرسائل وكادت تشق جيوبها وتلطم خدودها وكتبت التعليقات المتخبطة والمنشورات الغاضبة لقد كانت في حالة هيجان تام ولما عجزت عن الرد كتبت ” وطالما هي رسالة خاصة لماذا ينشرونها ؟!” وتابع العمراني التعريض بالآنسي قائلا : “كان لابد من إطلاق توكل لكلبها المربوط بأمعاءه لينبح على الشيخ لأيام وأسابيع حتى يبرد قلب سيدته توكل وحتى تهدأ وتعود لحالتها الطبيعية”. وأشار العمراني إلى أن خالد الآنسي جمع ونبش كل اتهامات الليبراليين والعلمانيين والناصريين التي كالوها للشيخ على مدى نصف قرن، إرضاء للهانم (توكل كرمان) لأن حالتها حسب رأي العمراني” حرجة جدا وهذا رزق جاء لخالد الانسي وبدأ الشغل الوسخ منشور وراء منشور ..” .! وأضاف:

لقد كان الشيخ الزنداني منذ سبعينات القرن الماضي اي قبل أن يولد شخص كخالد الانسي يصنع الأحداث ويرفع مبيعات الصحف التي تتناوله سلبا أو ايجابا كما كان تناوله مصدر رزق وثراء وشهرة لكثيرين وكان يترفع عن الرد عليهم وظل الشيخ الزنداني هو الشيخ الزنداني بينما ترزق هؤلاء من تناوله وذهبوا كأوراق الخريف التي تساقطت وصارت نسيا منسيا.. وعمد العمراني في هجومه على الآنسي إلى تذكير القراء بمصير أحد شهداء الصحافة اليمنية وهو الشهيد عبدالله سعد محمد الذي قتل في ظروف غامضة عام 1999، وزعم العمراني أنه قذف الشيخ الزنداني في عرضه واتهمه باتهامات لا اخلاقية في صحيفة ” الشورى” ثم نتهى به الحال منتحرا، وهو ما اعتبره الآنسي تهديدا له بأنه سيواجه نفس مصير عبدالله سعد محمد.

وختم السكرتير السابق للشيخ الزنداني هجومه على خالد الآنسي بالقول: “.. سيظل الشيخ الزنداني رمزا من رموز الأمة الإسلامية وستظل جهوده محل تقدير الرجال المنصفين مهمها حاول أن ينال منه البعض فما بالك بمرتزق تافه يعيش من قفا امرأة .!

أحدث منشورات

عرض الكل

محمود ياسين: آل سعود لم يعودوا عائلة حاكمة

ربما يكون بن سلمان حاكما قويا لفترة ، لكن ال سعود لم يعودوا عائلة حاكمة ، لقد تم تفخيخ العائلة بمحمد أثناء إعلان وفاة الملك سلمان ستحدث محاولات صغيرة وإفصاحات غاضبة وانشقاقات معلنة لا أكثر . النزعة ال

www.usarab.online

The Arabs of America

| Arab American Bilingual Newspaper & Advertising |

| Arabic Speaking Media for the Muslim Communities |

Serves Doctors and Business Owners in the USA and Canada.


You may contact us at this e-mail address:

editor@arabs-of-america.com